الأربعاء، 6 ديسمبر، 2006,7:52 م
بيان

خالد صاغيّة

الأخبار عدد الأربعاء ٦ كانون الأول


بيان صادر في 6 كانون الأوّل 2006:«إنّ استقالة رئيس الوزراء فؤاد السنيورة فرصة للمضيّ قدماً. ندعو إلى احترام إرادة الشعب اللبناني، وخصوصاً لجهة تأليف حكومة جديدة في أسرع وقت ممكن، وكذلك إجراء انتخابات نيابية قبل نهاية شهر شباط. إنّ أيّ تأخير إضافيّ لا ضرورة له. يجب أن يسمح للبنان بأن يقرّر مستقبله، متحرّراً من أي ترهيب أو تدخّل أجنبيّ. إنّ الشعب اللبناني يستحقّ حكومة قادرة على قيادته نحو الأمام وضمان أمنه، واستقراره، وازدهاره الاقتصادي. إنّنا نتطلّع إلى أن تبدأ فوراً الاستشارات النيابية لتأليف حكومة جديدة».السؤال: من هو/ هي صاحب/ صاحبة هذا التصريح؟يمكن اختيار الإجابة من بين أربعة احتمالات:أ ــ السيّد حسن نصر اللهب ــ العماد ميشال عونج ــ مرشد الجمهورية الإسلامية في إيران آية الله السيّد علي الخامنئيد ــ وزيرة الخارجية الأميركية الدكتورة كوندوليزا رايس.نظراً للظروف العصيبة التي تمرّ فيها البلاد، لن تُنشر الإجابة الصحيحة في العدد المقبل، بل سنعلنها فوراً: الإجابة (د) هي التي تربح معنا.ملحوظة: وردت في البيان أعلاه بعض الأخطاء المطبعية التي لا تغيّر المعنى. لكن لمزيد من الدقّة، يرجى استبدال كلمة «فؤاد» بكلمة «عمر»، وكلمة «السنيورة» بكلمة «كرامي»، وشهر «شباط» بشهر «أيار»، وتاريخ البيان من 6 كانون الأوّل 2006 إلى 13 نيسان 2005.

التسميات:

 
posted by Thinking | Permalink |


0 Comments: